ملتقى شباب ليبيا بيت كل العرب
 
الرئيسيةÇ&aacuteمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 تجنيس اللاعبين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rose
نائب المدير
نائب المدير
avatar

انثى
عدد الرسائل : 56
العمر : 32
العمل/الترفيه : طالبة في كلية طب الأسنان
المزاج : معتدل
عدد النقاط : 25
الأوسمة :
تاريخ التسجيل : 16/04/2008

مُساهمةموضوع: تجنيس اللاعبين   الأربعاء أغسطس 27, 2008 1:26 am


حين يذكر موضوع التجنيس في المنتديات تتجه أصابع الإتهام للعديد من الدول الأوروبية
وللأسف يتم ذلك بأسلوب استفزازي وبقصد إثارة المشاكل والعداوات
ويصل الحد بالبعض أن يؤلف قصصا خيالية عن بعض الاعبين
لغرض الاستفزاز والإنتقاص من المنتخبات الأخرى

لكن نلاحظ أن الوحيد الذي ينجو من هذه المعمعة هو الأزوري الإيطالي, فما السبب ياترى؟؟!!!
هل كان المنتخب الإيطالي فعلا مثالا لحسن السير والسلوك عبر تاريخه
هل صفحة الأزوري بيضاء لدرجة يفخر مشجعوه بنقاء منتخبهم
ويطبعون كل إنجاز للمنتخب بختم يقول
"صنع إيطالي 100%"

حسنا ,لا أريد أن ألقي بالأحكام والاستنتاجات في أول الموضوع و قبل دراسة الحقائق والتاريخ

فلنبدأ بذكر أمثلة من تاريخ الأزوري الحافل.




Julio Libonatti








ولد ليبوناتي في مدينة روساريو الأرجنتينية عام 1901 ,وبدأ اللعب لنادي نيو أولد بويز الأرجنتيني عام 1917
واستمر بالعب لنفس النادي حتى عام 1925,وقد مثل المنتخب الأرجنتيني في تلك الفترة 15 مرة مسجلا 8 أهداف
ثم انتقل لإيطاليا وهو يبلغ من العمر 24 عاما لإيطاليا ولعب لنادي تورين ,وهناك حصل على الجنسية الإيطالية
حيث أن أجداده ينحدرون من إيطاليا ( طبعا كل الأرجنتينيين لهم أصول أجنبية)
وفي عام 1926 مثل النتخب الإيطالي للمرة الأولى إذ لم يكن يوجد وقتها قانون يمنع تمثيل دولتين مختلفتين
وقد مثل إيطاليا 17 مرة مسجلا 15 هدف

المصدر




كأس العالم 1934 و أول إنجازات الطليان



يمثل العام 1934 علامة فارقة في تاريخ إيطاليا الكروي فقد حصلت على أول كأس عالم في تاريخها
وجاء هذا الإنجاز بجهود عدة لاعبين من أبرزهم



Raimundo Orsi
-1












و لد أورسي في مدينة Avellaneda الأرجنتينية عام 1901

ولعب لنادي أتلتيكو اندبندنتي من عام1920 إلى 1928 وقد مثل المنتخب الأرجنتيني عدة مرات في هذه الفترة
و أحرز مع الأرجنتين الميدالية الفضية في الألعاب الأولمبية بأمستردام أعام 1928
و في عام 1928 إنتقل ليلعب لليوفنتوس وهو يبلغ من العمر 27 عاما
وطبعا حصل هناك على الجنسية الإيطالية لأن أصوله تنحدر من إيطاليا
بدأ أورسي بتمثيل المنتخب الإيطالي
و لعب دورا مهما في فوز إيطاليا بكأس العالم 1934 وسجل هدفا في المباراة النهائية
التي تغلبت فيها إيطاليا على تشيكوسلوفاكيا 2-1
لعب أرسي للمنتخب الأرجنتيني 13 مباراة مسجلا 3 أهداف
و لعب للمنتخب الإيطالي 35 مباراة مسجلا 13 هدف
المصادر
1
2

Luis Monti-2



ولد لويس مونتي بمدينة بوينس أيرس الأرجنتينية عام 1901 و بدأ مسيرته الإحترافية عام 1921
متنقلا بين عدة أندية أرجنتينية, بدأ تمثيله للمنتخب الأرجنتيني من1924
وأبرز إنجازاته مع الأرجنتين في تلك الفترة إحراز بطولة كوبا أمركا1927,
الميدالية الفضية في دورة الألعاب الأولومبية 1928
والوصول لنهائي كأس العالم 1930
عام 1931 انتقل لنادي يوفنتس الإيطالي, وفي سنة 1932 تم منحه الجنسية الإيطالية كون جد جده إيطالي
وتم استدعاؤه للمنتخب وهو في الواحد والثلاثين من عمره
ولعب دورا هاما في مسيرة المنتخب الإيطالي بكأس العالم 1934
ليصبح بذلك أول لاعب يلعب في نهائيين بكأس العالم مع منتخبين مختلفين

لعب مونتي مع المنتخب الأرجنتيني 16 مباراة مسجلا 5 أهداف
ولعب مع المنتخب الإيطالي 18 مباراة مسجلا هدفا واحدا
المصدر





Anfilogino Guarisi
-3
(أول برازيلي يفوز بكأس العالم)









ولد غواريزي في مدينة ساو باولو بالبرازيل عام 1905 ويلقب في البرازيل بفيلو
لعب لعدة أندية بالبرازيل منها
Corinthians
,Paulistano,Portuguesa,



لعب أول مباراة له مع منتخب البرازيل عام 1926 أمام منتخب الباراجواي
وانتهت 5-2 لصالح البرازيل وسجل فيلو أحد أهدف المباراة

في عام1931 انتقل غواريزي لنادي لاتسيو,و في عام 1934 حصل على الجنسية الإيطالية
نظرا لأن والدته تنحدر من أصول إيطالية,وتم استدعاؤه لتمثيل إيطاليا في كأس العالم 1934
و لعب دوره فى حصول إيطاليا على الكأس الغالية

المصدر




Enrique Guaita
-4





ولد في مدينة لوكاز غونزالس الأرجنتينية عام1911 ,لعب لأندية استديانتس و الراسينج الأرجنتينية



وفي عام 1933 انتقل ليلعب لنادي روما
وكما هو متوقع تم تجنيده ليكون ضمن الكتيبة الإيطالية المشاركة بكأس العالم
ولعب دورا هاما في مسيرة الأزوري للحصول على اللقب
كما سجل الهدف الوحيد في مباراة قبل النهائي أمام منتخب النمسا
ليعلن تأهل الطليان للنهائي

وفي عام1935 عاد لموطنه الأرجنتين ,و مثل منتخب الأرجنتين في عدد من المباريات

مثل إيطاليا في 10 مباريات مسجلا 5 أهداف
كما مثل الأرجنتين في 4 مباريات مسجلا هدفا واحدا

المصدر




Attilio Demaría
-5







ولد بمدينة بوينس أيرس الأرجنتينية عام 1909



لعب لعدة أندية أرجنتينية قبل أن ينتقل للعب لنادي انترناسيونال الإيطالي عام 1931
وقد لعب مع الأرجنتين في كأس العالم 1930
كما لعب مع إيطاليا في كأس العالم 1934


المصدر


بعد إحراز كأس العالم ونجاح اللاعبين اللاتينيين مع المنتخب لم يتوقف الإيطاليين عن اتباع تلك السياسة الناجحة
والتي جلبت لهم أول كأس عالم في تاريخهم الكروي
وتم تحنيس عدة لاعبين بعد كأس العالم 1934
نذكر منهم ما يلي




Michele Andreolo










و لد أندريولو في مدينة منتفيديو بالأورجواي عام 1912
ولعب لتادي ناسيونال الأوروجواياني
انتقل لإيطاليا عام 1935 ليلعب لنادي بولونيا
وتم ضم اللاعب للمنتخب الإيطالي عام 1936
سرعان ما أثبت نفسه كعنصر لا غنى عنه بالفريق
ولعب دورا مهما بربط الدفاع بالهجوم
كما أسهم إسهاما كبيرا في إحراز إيطاليا لكأس العالم 1938


المصدر




Miguel Montuori




ولد في مدينة روساريو الأرجنتينية عام 1932
انتقل إلى إيطاليا عام 1955 للعب بنادي فيونتينا ,وتم ضمه للمنتخب الإيطالي عام 1956
مثل إيطاليا في 12 مباراة مسجلا هدفين

المصدر




Omar Sívori




ولد سيفوري في مدينة سان نيكولاس الأرجنتينية عام 1935



لعب في بدايته مع نادي ريفر بلايت
و كان من ضمن المنتخب الأرجنتيني الفائز بكأس كوبا أميريكا عام 1957
وفي نفس العام تم انتقاله لليوفنتوس مقابل ما يعادل 91 الف يورو
وقد كان مبلغا قياسيا في وقتها

و في عام 1961 تم ضمه للمنتخب الإيطالي
و كان من ضمن المنتخب المشارك بكأس العالم 1962

مثل إيطاليا في 9 مباريات مسجلا 8 أهداف
المصدر





Mauro Camoranesi





ولد في تانديل إحدى ضواحي العاصمة الأرجنتينية بوينيس أيرس عام 1976



منذ طفولته كان كامورانيزي من أشد المعجبين بنادي ريفربلايت
ولعب في عدد من الأندية في الأرجنتين والمكسيك والأوروجواي
قبل أن ينتقل عام 2000 لنادي فيرونا في إيطاليا
و تم ضمه للمنتخب الإيطالي عام 2003
و يلاحظ أنه لا يردد النشيد الوطني في المباريات الدولية نظرا لعدم حفظه كلمات النشيد
إلا أنه شوهد يردد مقطغ صغير منه أثناء الإحتفالات بعد كأس العالم 2006
وقد لعب دورا حيويا في فوز إيطاليا بكأس العالم 2006

وقال في مقابلة بعد منديال ألمانيا
"أنا أشعر بأني أرجنتيني ,إلا أني قد دافعت عن الألوان الإيطالية بكل شرف"

المصدر




Pablo Daniel Osvaldo






ولد بالعاصمة بوينس أيرس الأرجنتينية عام 1986



وانتقل لأيطاليا عام 2005 ليلعب لنادي أتلانتا

وهو يلعب حاليا لنادي فيورنتينا
كما أنه يلعب للمنتخب الإيطالي الشاب


المصادر
1
2


يتبين بعد هذا كله أن المجنسين في المنتخب الإيطالي لعبوا دورا كبيرا في عدد من إنجازات المنتخب الإيطالي
و أنهم تركو بصمة واضحة على صفحات تاريخه


و في النهاية أود أن أركز الضوء على نقطتين مهمتين


النقطة الأولى


يتهم الكثير من الأعضاء عددا من الدول الأوروبية زورا بسرقة المواهب من الدول الأخرى
و منحها الجنسية مقابل اللعب لمنتخباتها
فظروف حصول اللاعبين المقصودين على جنسية تلك البلدان لا علاقة لها بأي عوامل رياضية
أما التجنيس في إيطاليا فهو تجنيس كروي بكل ما تحمله الكلمة من معنى ,فنلاحظ أن جميع من ذكرناهم
من المجنسين الطليان ولدوا وتعلموا لعب الكرة خارج إيطاليا و لم يتم الإتيان بهم و منحهم الجنسية الإيطالية
إلا حين بدأت معالم النضج الكروي بالظهور لديهم, والسبب واضح وهو لضمهم للمنتخب الإيطالي


و بالنسبة لالنقطة الثانية


عندما أذكر التجنيس لدى الطليان يتبادر إلى ذهني تصريح لأحد الشخصيات الإيطالية قبل المباراة النهائية لكأس العالم 2006
إذ قال أن المنتخب الفرنسي مجرد خليط من السود و العرب والمسلمين
معتقدا أنه بهذا ينتقص من المنتخب الفرنسي

ففلسفة التجنيس في إيطاليا تختلف عن باقي الدول الأوروبية وتتسم بدرجة كبيرة من النفاق
في إيطاليا من إسمه يبدو إيطاليا و شكله يبدو إيطاليا فهو إيطالي و من حقه اللعب للمنتخب
حتى وإن لم يعش يوما في إيطالي
حتى وإن لم يتحدث الإيطالية
حتى وإن لم يملك أي انتماء للبلد


ففي باقي الدول الأوروبية يعتبر من عاش و تربى في البلد وحمل ثقافتها وقيمها وتعلم أصول لعبة الكرة فيها
ويحمل داخله الإنتماء للبلد هو من يستحق اللعب للمنتخب

فمن يرى أن كامورانيزي الذي تربى خارج إيطاليا وثقافته ليست ثقافة البلد ولغته الأصلية غير الإيطالية
وانتماؤه لغير إيطاليا حتى أنه لم ير إيطاليا قبل أن يبلغ من العمر 24 , أنه بعد كل هذا يملك حق اللعب لإيطاليا

أما زيدان الذي ولد وعاش في فرنسا و لغته الفرنسية وطباعه فرنسية وانتماؤه فرنسي و تعلم الكرة في فرنسا
ليس له الحق أن يمثل فرنسا فهذه قمة النفاق

و أن ترى أنه من الطبيعي أن يمثل اللاعب
Robert Acquafresca



المنتخب الإيطالي الشاب وهو من أب إيطالي و أم بولندية
أما أدونكور فليس له الحق بتمثيل ألمانيا رغم أنه يحمل الدم الألماني لمجرد أن إسمه غريب
و أن لون بشرته لا يناسب فريقا أوروبيا, فهذه قمة العنصرية
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تجنيس اللاعبين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى شباب ليبيا :: المنتديات الشبابيه :: منتدى الرياضه العالميه-
انتقل الى: